كيف تكتب مقالا صحفيا بطريقة احترافية

يعد المقال الصحفي أحد أشكال الفنون الصحفية {كالتحقيق، التقرير، الخبر، الحديث} يعمل الكاتب على تقديم مقال يُعالج بعض الظواهر أو القضايا المُعيّنة، فما هو المقال الصحفي، وما أنواعه وكيف يمكن لك أن تكتب مقالا صحفيا بطريقة احترافية؟!

ما هو المقال الصحفي

  • المقال الصحفي هو عبارة عن طرح فكرة معينة، ويقوم الكاتب بتبني هذه الفكرة ، ومن ثم التعبير عنها بالطريقة التي تعجبه ، والتي يفقد من خلالها شرح موجز عن الفكرة المطروحة ، كما يستطيع الكاتب طرح أفكاره وطريقة تفكيره في المقال الصحفي.
  • ويمكن للمقال الصحفي أن يكون مقال حاملاً بعض الأخبار ، أو أن يكون مقالاً علمياً، او أدبياً ، فلا يعني المقال الصحفي فقط الارتباط بفكرة الأخبار فقط ، بل يشمل جميع جوانب الحياة .
  • وفي عالم الصحافة فإن هناك مقولة تنص على أن ( الخبر مقدس ، والتعليق حر )، والطرف الأول من القاعدة يشمل فكرة أن الخبر الذي يتم طرحه مقدس ، أي أنه غير قابل للفبركة أو زيادة أي أفكار على الخبر ، حيث إنّ هذا الأمر يقلل من مصداقية الخبر.
  • أما الطرف الثاني من القاعدة هو أن الحرية مفتوحة أمام الصحفي في طريقة التعليق على الخبر ، وذلك من خلال طرح أفكاره التي يريدها في المقال ، وأن يحاول تبيان وجه نظره للقراء .

أنواع المقال الصحفي

يتخذ المقال الصحفي عدة أشكال، منها:

1. المقال الافتتاحي

  • هو عبارة عن مقال غالبا ما يعبر عن رأي أو موقف الصحيفة تجاه أحداث، وقضايا، تحتل مساحة كبيرة من الرأي العام، ويكون مدعما بالحقائق والأدلة، والغرض منه هو إقناع القارئ بذلك الموقف.
  • ربما يتواجد في الصفحة الأولى، أو في صفحة أخرى داخل الصحيفة، وذلك بحسب طريقة تقسيمها، ولكن يظل مكانه ثابتا، كما ويتم نشره بشكل منتظم، على عكس أنواع المقالات الصحفية الأخرى.
  • ولا يحمل توقيع كاتبه، لأنه يعبر عن الصحيفة ذاتها.

2. المقال التحليلي

يتناول هذا النوع من المقالات ظاهرة أو فكرة معينة، ويعمل على:

  • تحليلها وتفسيرها.
  • ومن ثم إبداء رأي الكاتب فيها.
  • ويكون في ختامها مجموعة من التوصيات أو التنبؤات بما يمكن أن يحدث في المستقبل حيال تلك الظاهرة أو الفكرة.

وليس بالضرورة أن يعبر المقال التحليلي عن رأي الجريدة، بل يمكن أن يكون معبرا عن رأي الكاتب نفسه.

3. المقال النقدي

غالبا ما تختص تلك المقالات بالأعمال الأدبية، والفنية، والسينمائية، كمساعدة للجمهور في معرفة جوانب عن تلك الأعمال، ربما لم يتم تناولها من قبل.

4. المقال العمودي

يمكن أن يكتب هذا المقال كاتب، أو عدة كتاب، ولكن يظل العنوان المخصص لهذا العامود من الصحيفة ثابتا، ويتم النشر فيه بشكل دوري، أو أسبوعي، ولابد أن يحمل توقيع كاتبه.

ويعد وسيلة لتعبير الكاتب عن آرائه وتجاربه، في حوار مفتوح بينه وبين القراء.

ربما يتناول هذا المقال:

  • موضوعات ساخرة.
  • الأحداث الحالية.
  • بعض الخواطر.
  • رسائل القراء.

وغير ذلك من الموضوعات.

وظائف المقال الصحفي

يقوم المقال الصحفي بتأدية العديد من الوظائف المطلوبة منه ، والتي من أهمها أنه وسيلة اتصال مع الجمهور ، كما أنه يقدم العديد من الوظائف الأخرى ، والمتمثلة فيما يلي :

  • الإعلام: ويكون ذلك من خلال تقديم المعلومات المطلوبة باستخدام وسائل الإعلام الجمهورية ، والتي تربط الإعلام بالجمهور .
  • الشرح والتفسير : حيث إنّ المقال عبارة عن عملية شرح وتفسير للأحداث الجارية على أرض الواقع .
  • الدعاية_السياسية : وهي عبارة عن نافذة تفتح المجال أمام الجمهور من أجل أخذ نظرة عن الأوضاع السياسية في المجتمع .
  • التعبئة_الجماهيرية : وذلك من خلال أن المقال يكون من أجل نشر التوعية بين الجمهور
  • الدعاية_الايدلوجية : وهي عملية نشر الأفكار والفلسفات من خلال الإعلام ، ومحاولة الدفاع عنها ، وتبيان المساوئ التي يتعرض لها .
  • التثقيف : ويتمثل في زيادة الوعي بين الناس من خلال زيادة الوعي والتثقيف، من خلال نشر العلوم والمعارف .
  • الإمتاع والتسلية : قد يحمل التقرير الصحفي هدف الإمتاع وجلب التسلية للآخرين من خلال بعض المواقف والقصص القصيرة .
  • الحديث بلسان الرأي العام ، ومحاولة التأثير على الجمهور من خلال بعض الحوارات.
  • زيادة التنمية المجتمعية، وذلك من خلال كافة المجالات والتخصصات المختلفة.
  • محاولة الدفاع عن الآراء، كما أنه يشمل محاولة التأثير على الاتجاهات الإيجابية والسلبية.
  • محاولة الدفاع عن القيم والمبادئ السامية، كما أنه يضل يشمل الدفاع عن العقيدة الإسلامية.
  • محاولة الدفاع عن الحريات، من خلال عدم تعرضها للاختلاف مع أخلاقيات المجتمع ومبادئه.

خطوات كتابة المقال الصحفي الاحترافي

أولاً: ما قبل كتابة المقال الصحفي

  • تحديد الفكرة المراد الحديث عنها، كما يتم تحديد المصادر التي سيتم الحصول على المعلومات منها.
  • تلخيص الفكرة الأساسية من المقال في سطرين أو ثلاثة أسطر.
  • تقسيم المقال إلى نقاط أساسية من أجل التأكد من الكتابة في جميع النقاط.
  • البحث عن الدلائل والحقائق العلمية التي لها علاقة بالأمر وتحري الدقة أثناء البحث.
  • تقسيم المقال إلى ثلاث أقسام أساسية، وهي
    • المقدمة
    • الجسم
    • الخاتمة

وبعد ذلك البدء في الكتابة في كل قسم.

ثانيا: مرحلة الكتابة

في هذه المرحلة تبدأ بكتابة المقال الخاص بك على حسب الترتيب التالي:

1. كتابة العنوان

يجب أن يكون العنوان جذابا وملفتا بالنسبة للقارئ، حيث إنه إن كان غير ذلك، سوف يذهب مجهودك الذي بذلته في كتابة المقال، ولن يلقى حينها رواجًا.

2. كتابة المقدمة

تعد المقدمة بمثابة نبذة تمهيدية:

  • مبسطة.
  • ومختصرة.
  • وجذابة.

لما هو آت فيما تبقى من المقال.

3. جسم المقال/ القصة

تحاول هنا عرض القضية أو الفكرة التي تود الحديث عنها بتفاصيلها، مدعما إياها بالأدلة، والحجج، لإقناع القارئ بها، وبمدى صحتها.

ويراعى دائما، عدم محاولة الإطالة، لأن ذلك عكس خصائص المقال الصحفي، الذي يتسم بالاختصار والإيجاز، ولكن بما لا يخل بالمعنى.

4. خاتمة المقال

يكون هذا الجزء بمثابة الملخص لمحتوى المقال، ولكن يتم التأكيد فيه على الأفكار، والنقاط، التي تود أن تبقى في ذهن القارئ حتى بعد إنهائه للمقال.

الفرق بين المقال الصحفي والمقال الأدبي؟

الكثير منَ الكتاب الصحفيين يعتمدون أسلوب الكتابة الصعبة والمفردات اللغوية الأدبية في المقال الصحفي. وهذا أمر خاطئ فالمقال الصحفي يختلف عن المقال الأدبي من حيث:

-المقال الأدبي: يعتمد على الأسلوب الجمالي والمفردات الأدبية ومشكلات الفن والأدب والاجتماع.

-المقال الصحفي: يعتمد على تقديم المشكلات والقضايا وعرضها بطريقة مبسّطة ومفهومة للقارئ.

الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية موضوع ” كيف تكتب مقالا صحفيا بطريقة احترافية “. شاركنا برايك ومقترحاتك وكتاباتك من خلال الضغط على صفحة اتصل بنا.

المصادر

موقعpromediaz+ موقع فنجان + شبكة محرري الشرق الأوسط

 

شاهد أيضاً

هكذا أصبحوا مشاهير..حيل سهلة وبسيطة لزيادة التفاعل في حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي

هكذا أصبحوا مشاهير..حيل سهلة وبسيطة لزيادة التفاعل في حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي

اذا كنت تعاني من عدم التفاعل على صفحاتك في مواقع التواصل الاجتماعي كالفيسبوك وتويتر وانستجرام …

Don`t copy text!